تعرف على من أضرار المسكنات على الحامل والجنين، من اضرار المسكنات للحامل والجنين ومن اضرار المسكنات للحامل عزيزتي الام الحامل تعتبر مرحلة الحمل من المراحل المهمة في حياة الام والجنين لذلك كثيرا البحث العلمي يبحث باستمرار عن طرق للعناية بالأم والجنين وكيفية الحفاظ على صحتهما والوصول إليهما ليكونا آمنين ويخرجا بصحة جيدة لكل من الأم والجنين، فما هي آثار ذلك؟ المسكنات للحامل والجنين، وما الأدوية المسموح بها في بعض الأحيان؟ تعال معنا في هذا الركن الصحي لتتعرف علينا.

أعراض الحمل في الشهر الأول

تبدأ الأشهر الأولى من الحمل من الشهر الأول حتى الشهر الرابع بعد إجراء الفحص المعملي بعدة طرق وتأكيد الحمل. الحمل معروف للبعض

  • لا تريد أن تأكل
  • غثيان وشعور دائم بالقيء نتيجة إنتاج بروتين الحمل الأول
  • – يحدث نزف من المهبل نتيجة التصاق الجنين بجدار الرحم

يتطلب الأسبوع زيارة الطبيب، لأن الجنين يبدأ بتكوين يشبه الكمثرى ويظهر شكل الرأس وشكل العمود الفقري. الأشهر هي التي نتأكد فيها من أن الأم لا تتناول الأدوية دون استشارة الطبيب،

ما هي الأدوية المسموح باستخدامها عند الضرورة

من الأدوية المسموح للمرأة بتناولها، يشترط العديد من أطباء التوليد وأمراض النساء تناول أنواع من الفيتامينات المغذية التي تعوض الأم الحامل عن عدم قدرتها على الأكل أو لتقوية مناعة جسدها وجسم طفلها، وخاصة في الأول الأشهر التي تعاني فيها المرأة الحامل من مضاعفات كثيرة بسبب الحمل من أهم أنواع هذا الفيتامين.

  • فوليك
  • فيتامين أ
  • فيتامين د
  • حديد
  • الكالسيوم

هذه العناصر مهمة لكل من الأم والجنين، ولكن بجرعات يحددها الطبيب

ما هي آثار المسكنات على الحامل والجنين

هناك بعض الأضرار التي قد تنتج عن تناول المسكنات أثناء الحمل الأول وليس باستشارة طبيب مختص وفي حالات الضرورة من هذه الأدوية

  • الأسبرين: لا ينصح بتناول الأسبرين للحوامل إلا في بعض الحالات النادرة حيث يمكن أن يزيد من خطر الإجهاض.
  • المسكنات الأفيونية هي مسكنات غير آمنة تسبب الولادة المبكرة
  • يعتبر ديكلوفيناك وسيليكوكسيب من بين الأدوية التي تشكل خطراً على حياة الطفل

يشاهد:

لذلك ينصح عزيزي الأم عند التأكد من حدوث حمل فعليك الاستمرار في المتابعة مع الطبيب الخاص خاصة في حال احتجت إلى تناول بعض الفيتامينات أو الأدوية أو المسكنات، ولا ينصح بتناولها إنه يعتمد على تجارب الآخرين.